العرب عندهم عقدة نقص.. إبراهيم عيسى: حفل افتتاح مونديال قطر كان متواضعًا للغاية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الإعلامي إبراهيم عيسى، إن حفل افتتاح كأس العالم 2002، بقطر كان متواضعًا للغاية، مشيرا إلى أن العرب لديهم «عقدة نقص».

وأضاف «عيسى»، خلال تقديمه برنامج «حديث القاهرة» المذاع عبر فضائية «القاهرة والناس»، أن بعض المنتمين لجماعة الإخوان يحاولون أن يروجون لتنظيم كأس العالم في قطر، على أنه حدث إعجازي لا يحدث مرتين في العالم، ويوجد حالة من الاحتفاء الكبيرة بشكل زائد يصل الأمر به إلى إصابة الرأس بالصداع.

وأكد، أنه لا توجد بطولة حظت بهذا الهجوم الهائل والمقاطعة مثل نسخة كأس العالم المقامة حاليًا في قطر، مشيرًا إلى أن حفل الافتتاح كان متواضعًا للغاية، ولا يوجد شخص واحد في العالم صرح بأن الافتتاح كان مبهرًا.

وتابع أن فكرة تنظيم قطر لكأس العالم والاحتفاء بالأمر بهذا الشكل وكأن العالم كله كان يقول إن قطر والعرب لا يستطيعون استضافة البطولة، «كأن العالم كان بيتحدى قطر عشان تستضيف البطولة وأنها مش هتعرف وده يبين النقص الكبير اللي عندنا كعرب».

وواصل إبراهيم عيسى، أن قطر قامت بتنظيم بطولة آسيوية منذ عامين ولم تشهد كافة الاحتفاءات القوية خلال الفترة الحالية، لافتا إلى أن كل الدول التي نظمت بطولة كأس العالم كان تنظيمها رائع للغاية ولم يتحدث أحد مثلما يتحدث القطريون والعرب بهذا الأمر، «إحنا عندنا عقدة نقص كبيرة، إحنا شاعرين بالدونية والنقص طول الوقت».

وقال الإعلامي، إن الحضور السياسي للزعماء والحكام في كأس العالم كلهم عرب باستثناء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مشيرًا إلى أن كأس العالم حدث عالمي وكوني لم ير زعامة أوروبية أو غربية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق