أحمد موسى عن الفيروس المخلوي التنفسي: لو إبنك مصاب قعديه في البيت

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز   

أكد الإعلامي أحمد موسى أن الطفل المصاب "بالفيروس المخلوي التنفسي"، يجب أن يظل في المنزل حتى تمام الشفاء، مشيراً إلى أن وجود المصاب في المدرسة يؤدي إلى نقل العدوى للمحيطين.

وقال موسى، خلال تقديم برنامجه "على مسئوليتي" المذاع عبر فضائية "صدى البلد" مساء الثلاثاء،: "بقول للأم.. ابنك مصاب خليه في البيت، محبكتش والله المدرسة، صحته أهم بصراحة، صحة ولادنا أهم، قعديه في البيت يومين ثلاثة لحد ما يخف".

وشدد الإعلامي على أهمية تطبيق الإجراءات الاحترازية في المنازل؛ للوقاية من الفيروس المخلوي المنتشر في الفترة الحالية، لافتاً إلى أن الأهالي من الصعب أن يقفوا على مصدر انتقال العدوى؛ إما المدرسة أو الحافلة التي تنقل الطلاب.

وأضاف أن "الإصابات موجودة لكن المسألة ليست مخيفة أو تسبب حالة ذعر"، مشيدًا بزيادة وعي المواطنين، بشأن التعامل مع الفيروسات التنفسية، خاصة بعد اندلاع جائحة كورونا.

وناشد الإعلامي أحمد موسى بعدم منح الأطفال أية أدوية، إلا باستشارة الطبيب، إضافة إلى الاستمرار في منح الدواء حتى الاطمئنان على حالة الطفل، لافتًا إلى أهمية عزل المصاب حتى تمام الشفاء.

يشار إلى أن الفيروس المخلوي التنفسي، هو مجموعة من الفيروسات المخاطية التي من الممكن أن تسبب في بعض الحالات، التهابات شديدة في الجهاز التنفسي والتى تتسلل إلى الجهاز التنفسي عند الأطفال والأشخاص البالغين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق