إبراهيم عيسى: بعض الصحابة لم يحفظوا القرآن.. وعبد الناصر هو الجامع الثاني لكتاب الله بعد أبو بكر الصديق

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الإعلامي إبراهيم عيسى،: "فيه صحابة أجلاء وأفاضل مكانوش حافظين القرآن، وسيدنا عمر مكنش حافظ سورة البقرة".

وأوضح "عيسى"، خلال تقديمه برنامج "حديث القاهرة" المذاع عبر فضائية "القاهرة والناس"، أن الصحابة الأجلاء الأفاضل لم يكونوا حافظين للقرآن ولم يكن لديهم علوم الدين، لأنه لم يكن هناك ما يسمى بعلوم الدين، "مفيش حاجة في الدين المسلم المصري مش عارفها، كل الحاجات المهمة الأساسية والأركان الأساسية انت عارفه، ومفيش حاجة مستخبية".

وأكد الإعلامي، أن ترويج تيار الإسلام السياسي بأن حقبة الرئيس جمال عبد الناصر كانت بعيدة عن الدين غير حقيقي، مشيرًا إلى أن ربط التيار السياسي الإسلامي لهزيمة 67 على أنها نقمة وغضب من الله على الشعب كانت استغلالا للأزمة بهدف ترسيخ أفكارهم في المجتمع.

وأضاف، أن حقبة حكم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر شهدت تشييد مساجد تتجاوز ما شيد منذ دخول عمرو بن العاص إلى مصر، مؤكدًا أن ربط الازمة الاقتصادية بالبعد عن الله هراء لا يخدم سوى مصالح تيارات الإسلام السياسي.

وتابع عيسى: "عبد الناصر هو الجامع الثاني للقرآن بعد أبو بكر الصديق".

أخبار ذات صلة

0 تعليق