دراسة تحذر: كورونا يزيد من خطر إصابة كبار السن بالزهايمر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
نشرت دراسة جديدة تؤكد أن الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا من كبار السن  يتعرضون لخطر أكثر من الأخريين  بنسبة من 50% إلي 80%، ويصبحون أكثر عرضة للإصابة بالزهايمر، وجاء ذلك في جريدة “ ميديكال إكسبريس”.

 

ووفقا لدراسة نشرت في مجلة Alzheimer's Disease، أفاد الباحثون من جامعة كيس وسترن ريسرف، بأن كبار السن الذين يبلغ أعمارهم من العمر 65 عاما أو أكبر، وأصيبوا بـ"كوفيد-19" كانوا أكثر عرضة للإصابة بمرض ألزهايمر في العام التالي لتشخيص كورونا. 

 

وأظهرت نتائج الدراسة، أن خطر الإصابة بمرض ألزهايمر الذين أصيبوا بكورونا منذ عام  تضاعف لنسبة  (0.35% إلى 0.68%) خلال فترة عام واحد بعد الإصابة بفيروس كورونا. 

 

وقالت الدكتورة باميلا ديفيس، أستاذة البحث في مدرسة كيس ويسترن ريزيرف للطب، والمؤلفة  في الدراسة، أنه نظرا لأن الإصابة بفيروس كورونا  ارتبطت بتشوهات الجهاز العصبي المركزي ، فقد أردنا اختبار ما إذا كان كوفيد-19، حتى على المدى القصير، يمكن أن يؤدي إلى زيادة فرص الاإصابة. 

 

وقام فريق البحث بتحليل السجلات الصحية الإلكترونية مجهولة المصدر لـ 6.2 مليون شخص ممن تصل أعمارهم إلى 65 عاما،  والذين تلقوا العلاج الطبي بين فبراير 2020 ومايو 2021، ولم يكن لديهم تشخيص مسبق لمرض ألزهايمر، ثم قسموا هؤلاء المشاركين إلى مجموعتين: واحدة تتكون من أشخاص أصيبوا بـ "كوفيد-19" خلال فترة الدراسة، والأخرى من أشخاص ليس لديهم حالات موثقة لـ"كوفيد-19".

 

وحول ذلك قال رونج شو، المؤلف المشارك في الدراسة، وأستاذ المعلوماتية الطبية الحيوية في كلية الطب ومدير مركز الذكاء الاصطناعي في اكتشاف الأدوية، إن الفريق يخطط لمواصلة دراسة آثار "كوفيد-19" على مرض ألزهايمر والاضطرابات التي تحدث علي الجهاز العصبي، وإمكانية إعادة استخدام الأدوية المعتمدة من قِبل إدارة الغذاء والدواء لعلاج تأثيرات "كوفيد-19" طويلة المدى.

 

فعامل الخطر للإصابة بألزهايمر يزيد بنسبة 50-80% لدى كبار السن الذين أصيبوا بـ"كوفيد-19". 

 


أخبار ذات صلة

0 تعليق