دراسة توضح تأثير تناول تفاحة واحدة يوميا على مستويات الكوليسترول

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وجد الباحثون أن تناول التفاح يحافظ على صحة القلب، حيث إنه ملىء بالعناصر الغذائية الصحية، مثل الفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى ذلك يحتوى على مادتى البوليفينول 1 والألياف، وكلاهما يمكن أن يساعد فى خفض مستويات الكوليسترول فى الدم، كما ثبت أن العناصر الغذائية الموجودة فى التفاح، وكذلك في الفاكهة الأخرى، تساعد في تحسين صحة الجهاز الهضمي وتقلل خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطانات، وفقا لما نشره موقع verywellhealth.

وكانت هناك أبحاث محدودة تبحث فى العلاقة بين استهلاك التفاح والكوليسترول، ولم تفحص معظم الدراسات بالضرورة تأثير التفاح الكامل، لكنها نظرت في الأنظمة الغذائية المكملة بمكوناتها الصحية، مثل البكتين، والبوليفينول، والفيتوستيرول، والألياف القابلة للذوبان، أو مزيج من كل هذه المكونات، وتم إجراء معظم الدراسات على الفئران التي تتبع نظامًا غذائيًا عالي الكوليسترول، ولم يتم إجراء سوى عدد قليل من الدراسات على البشر.

ووجدت الدراسات التي أجريت على الفئران أن كمية الألياف (الألياف غير القابلة للذوبان والبكتين) الموجودة في تفاحتين متوسطتي الحجم تقريبًا (حوالي 6 أونصات لكل منهما) قادرة على خفض الكوليسترول الكلي بنسبة تصل إلى 10% ورفع نسبة الكوليسترول الحميد بنسبة 10% تقريبًا . .

وفي الدراسات البشرية أدى استهلاك من 2 إلى 3 تفاحات متوسطة الحجم إلى انخفاض في مستويات الكوليسترول الكلية بين 5% و 13%. تم خفض مستويات الكوليسترول الضار بنسبة 7% على الأقل في بعض الدراسات، وزادت مستويات HDL بنسبة تصل إلى 12%. وجدت الدراسات أن المكونات الموجودة في التفاح على الأرجح تساهم في تحسين مستويات الكوليسترول في الدم هي البكتين والبوليفينول.


أخبار ذات صلة

0 تعليق