محامي شيرين يعلن تطورا خطيرًا في أزمة الفنانة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أصدر مكتب ياسر قنطوش المحامي الخاص بالفنانة شيرين عبد الوهاب بيانا أوضح فيه تفاصيل الساعات الأخيرة حول أزمة شيرين عبد الوهاب مع المستشفى المحتجزة بها حتى الآن.


وجاء البيان كالتالى بعد الاطلاع على التقرير الصادر من المجلس القومي للصحة النفسية بخصوص الحالة الصحية للفنانه شيرين عبد الوهاب والذي صدر من لجنة طبية مختصة من المجلس القومي للصحة النفسية.


وأضاف البيان: وتتضمن التقرير أن حالة الفنانه شيرين عبد الوهاب بصحة جيدة ومستقرة لا تحتاج إلي علاج إلزامي داخل المستشفى، وأنه بصحة جيدة ومتزنه نفسياً وعند ارسال هذا التقرير الذي يستوجب خروجها من المستشفى تم ارغامها علي توقيع اوراق لا تعلمها بأنه تريد الاستمرار في المستشفى وهذا مغاير للحقيقة وان المستشفى قامت بإبلاغ النيابة العامة بعد صدور هذا التقرير الذي يستوجب خروجها بان الفنانه شيرين موجوده اختيارياً بإرداتها في المستشفى حتي لا تقع تحت طائلة القانون.


وتابع البيان: وبذلك تكون المستشفى محتجزه مواطن بدون وجه حق ولذلك سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضدهم لأنها تصبح مخالفه للمادة العاشره من قانون الصحة النفسية للدخول الاختيارى للمريض الذي يسمح لها بإجراء جميع المكالمات الهاتفية ومقابلة من تريد ومغادرة المستشفى في أي وقت ولذلك جاري إتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المستشفى.


وقال قنطوش فى تصريح خاص لصدى البلد، أن المستشفى يحرص على تواجد الفنانة شيرين عبد الوهاب بداخله؛ بسبب المبلغ المالي الضخم الذي يتحصل عليه من موكلته، وهو 150 ألف جنيه شهريا. وأشار قنطوش، إلى أن موكلته شيرين عبد الوهاب، بصحة جيدة حتى الآن، وترغب فى استكمال علاجها بمنزلها، مطالبا بتدخل وزارة الصحة فى الأمر؛ لكي يحمي حق شيرين عبد الوهاب في علاجها كما ترغب، وليس كما يرغب صاحب المستشفى الذي تعالج بداخله حاليا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق